المشهد الأسبوعي الخليجي 20-11-2020

تاريخ الإضافة منذ 2 أسبوع    التعليقات 0

        

 

استنتاجات الأسبوع:

-         البحرين تلقي بأوراقها في "تل أبيب" وتبدأ عهد تبادل السفراء و"بن زايد" يتلقى دعوة لزيارة الكيان

-         الإمارات على طريق شراكة استراتيجية مع اليونان، والسعودية توجّه انتقادًا حادًا لألمانيا: "لا نحتاج أسلحتكم"

-         الكويت تخسر 40% من قيمة صادراتها النفطية والسعودية تعاني من تفاقم تراجع عوائد النفط

أجرى وزير الخارجية البحريني، عبد اللطيف الزياني، زيارة لدولة الاحتلال وعقد اجتماعًا ثلاثيًا مع نظيره الأمريكي، مايك بومبيو، ورئيس وزراء "إسرائيل"، بنيامين نتنياهو، كما التقى كلًا من نظيره "الإسرائيلي"، غابي أشكنازي، والرئيس "رؤوفين ريفلين". وتقدم الوزير بطلب فتح سفارة للمملكة في تل أبيب، ووافق على طلب "إسرائيلي" لفتح سفارة في المنامة، مؤكدًا أن بلاده و"إسرائيل" ستطبقان نظام التأشيرة الإلكترونية بداية كانون الأول/ ديسمبر المقبل.

في السياق ذاته، تلقى ولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد، دعوة من "ريفيلين" لزيارة دولة الاحتلال، كما دعاه الأول لزيارة الإمارات. وكشف "أشكنازي" أن بلاده ربطت أكثر من ألف شركة "إسرائيلية" بشركات خليجية منذ توقيع اتفاقيات التطبيع. من جهة أخرى، قال السفير الأمريكي للحريات الدينية، سام براونباك، إن المسؤولين السعوديين أعربوا له عن رغبتهم في الانفتاح على "إسرائيل". من جهته، أعلن وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن، أن الدوحة تتواصل مع "إسرائيل" في أمور متعلقة بالفلسطينيين، مؤكدًا رفض بلاده للتطبيع.

خارجيًا، عُقدت قمة عربية ثلاثية في أبوظبي، جمعت كلًا من ملك الأردن، عبد الله الثاني، ونظيره البحريني، حمد بن عيسى، وولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد، حيث بحثوا عدة قضايا أبرزها القضية الفلسطينية. وأعلنت كل من السعودية والإمارات وقطر دعم المغرب في التوتر المتصاعد بينها وبين "جبهة البوليساريو"، فيما أجرى أمير قطر، تميم بن حمد، اتصالًا هاتفيًا بملك المغرب، محمد السادس. كما استقبل أمير قطر الرئيس التونسي، قيس سعيد، في زيارته إلى الدوحة، وأجرى اتصالًا هاتفيًا بالرئيس الأفغاني، محمد أشرف غني.

خارجيًا أيضًا، تلقى ملك البحرين، حمد بن عيسى، اتصالًا هاتفيًا من الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بينما استقبل "بن زايد" رئيس وزراء اليونان، كيرياكوس ميتسوتاكيس، لبحث اتفاق الشراكة الاستراتيجية بين البلدين، كما تلتقى رئيس أرمينيا، أرمين ساركيسيان، ووزيرة الجيوش الفرنسية، فلورنس بارلي، في لقاءات منفصلة. واستقبل أمير الكويت، نواف الأحمد، وزير الخارجية المصري، سامح شكري، الذي سلمه رسالة من رئيس بلاده، عبد الفتاح السيسي، تضمنت دعوته لزيارة مصر. كما عقد مسؤولون أمريكيون وكويتيون رفيعو المستوى جلسة عمل ثنائية افتراضية حول ملفات أمنية.

إلى ذلك، أفاد موقع "إنتليجنس أونلاين" بأن نتائج الانتخابات الأمريكية تسببت في إثارة التوتر بالقصر الملكي السعودي، مضيفًا أن الملك "سلمان" يفكر في التضحية بولي عهده، محمد بن سلمان، إذا بدا أنه يمثل عبئًا على النظام في تعاملاته مع الولايات المتحدة.

في شأن خارجي عسكري، قال وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، عادل الجبير، إن بلاده تحتفظ بالحق في تسليح نفسها بأسلحة نووية، إذا لم يكن بالإمكان منع إيران من صنع تلك الأسلحة. وانتقد "الجبير" حظر ألمانيا تصدير الأسلحة إلى بلاده ووصفه بأنه قرار خاطئ، مشيرًا إلى أن المملكة لا تحتاج إلى معدات عسكرية ألمانية.

عسكريًا أيضًا، أجرى وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن، بالدوحة مباحثات مع وزير الدفاع الليبي، صلاح الدين النمروش، كما وقعت وزارتا دفاع البلدين اتفاقية تعاون في مجال التدريب. وقام رئيس أركان الجيش القطري، غانم الغانم، بزيارة إلى القيادة الجوية المركزية الأمريكية، على هامش زيارته إلى الولايات المتحدة. هذا، فيما أعلنت القيادة المركزية الأمريكية وصول طائرات من طراز "إف-16" تابعة للقوات الجوية إلى قاعدة إماراتية، بينما أجرت وزارة الدفاع الكويتية حركة تدوير واسعة في مختلف قطاعات الوزارة، شملت 13 مسؤولًا بينهم لواءات، حيث أشارت مصادر إلى تعيين "أحمد نواف"، نجل أمير الكويت، نائبًا لرئيس الحرس الوطني.

في ملف اليمن، أعلنت السعودية تدمير طائرة مسيرة مفخخة أطلقها الحوثيون باتجاه المملكة، كما أعلنت أن حريقًا اندلع قرب منصة تفريغ عائمة تابعة لمحطة توزيع المنتجات البترولية بجازان، نتيجة عملية تدمير زورقين مفخخين مسيرين أطلقتهما الجماعة.

في شأن سياسي، دعت 18 هيئة ورابطة للعلماء المسلمين، هيئة كبار العلماء بالسعودية إلى مراجعة موقفها من جماعة "الإخوان المسلمين"، عقب تصنيف الهيئة للجماعة كـ"منظمة إرهابية"، بينما رحبت الخارجية "الإسرائيلية" ببيان الهيئة.

خليجيًا، أكد وزير الخارجية القطري أن بلاده ترحّب بالحوار لحل الأزمة الخليجية، مشيرًا إلى أن إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ترغب في حل الأزمة قبل مغادرتها البيت الأبيض. والتقى "بن عبد الرحمن" الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، نايف الحجرف، بالدوحة. بالمقابل، قال السفير الإماراتي في واشنطن، يوسف العتيبة، إنه لا يتوقع انفراجًا في الأزمة ما لم تراجع قطر مواقفها. وبعث أمير الكويت رسالة إلى العاهل السعودي، في حين أكد السفير العُماني لدى فرنسا، غازي الرواس، قرب التوصل إلى حل للأزمة. هذا، بينما وقّعت اللجنة العليا المشتركة للتعاون بين قطر والكويت خمس مذكرات تفاهم بين البلدين عبر الاتصال المرئي، فيما أشاد أمير قطر بعلاقات بلاده مع سلطنة عُمان.

حقوقيًا، كشف "عبد الله" نجل الداعية السعودي المعتقل، سلمان العودة، عن مضاعفات أصابت والده في السمع والبصر، نتيجة الانتهاكات التي يتعرض لها، كما أعلن أن السلطات قضت بحبس عمه، خالد عودة، خمس سنوات. واستمعت لجنة برلمانية بريطانية إلى شهادات ناشطين بشأن انتهاكات السعودية لحقوق الإنسان، بينما أصدر سلطان عُمان، هيثم بن طارق، عفوًا عن 390 سجينًا بينهم 150 من الأجانب، بمناسبة العيد الوطني.

اقتصاديًا، أعلن "بن سلمان" أن الإيرادات النفطية للميزانية انخفضت إلى 410 مليارات ريال، بينما كانت توقعات الميزانية عند 513 مليار ريال العام الماضي. وسجل معدل التضخم في السعودية ارتفاعًا خلال الشهر الماضي بنسبة 5.8% على أساس سنوي، فيما باعت شركة "أرامكو" سندات في خمس شرائح بقيمة 8 مليارات دولار.

اقتصاديًا أيضًا، سجلت الكويت عجزًا أوليًا بالموازنة قدره مليار دينار تقريبًا، خلال الربع الأول من السنة المالية 2020/ 2021. وتراجعت أرباح الشركات المدرجة ببورصة الكويت خلال الأشهر التسعة الأولى بنسبة 64% على أساس سنوي. كما خسرت صادرات الكويت خلال الأشهر السبعة الأولى حوالي 40% مقارنةً بالعام الماضي، (6.99 مليار دينار، مقارنة مع 11.8 مليارات دينار)، فيما كشفت مصادر عمانية مطلعة أن السلطنة بدأت تجري محادثات مع مجموعة من البنوك بشأن قرض لا يقل عن مليار دولار.

دراسة "إسرائيلية" تبحث توظيف السايبر في التأثير على الرأي العام

 الإثنين 20 نيسان 2020 - 1:27 ص

تعكف "إسرائيل" على توظيف الفضاء الإلكتروني والبرمجيات المرتبطة به ومواقع التواصل الاجتماعي التي تستند إليه، في محاولة التأثير على وعي الجماهير في الدول وأعضاء المنظمات والجماعات التي هي في حالة عداء… تتمة »

هكذا تتم عمليّة تجنيد الجواسيس عبر "لينكد إن"

 الثلاثاء 9 تموز 2019 - 11:51 ص

يُعدّ "لينكد إن" من أقدم مواقع التواصل الاجتماعي التي تُستخدم اليوم، إذ أُنشئ عام 2002، لكنّه ليس من الأكثر استخدامًا، بالرغم من أنّه استقطب حتى منتصف عام 2017 أكثر من 500 مليون مستخدم نشط. لكن، بين… تتمة »

هكذا تجند "إسرائيل" جواسيسها في غزة

 الإثنين 1 تموز 2019 - 1:23 م

في إطار محاولاتها المتواصلة لجمع معلومات عن أنشطة المقاومة، لا تتوقف "أجهزة المخابرات الإسرائيليّة" عن ابتكار طرق مختلفة واستغلال الظروف الإنسانية الصعبة التي يعيشها الفلسطينيون في قطاع غزة، لإسقاطه… تتمة »

صراع أدمغة استخبارية بين حماس و"إسرائيل" لتجنيد العملاء

 الخميس 23 أيار 2019 - 2:39 م

تدور في أروقة الحرب غير المباشرة بين "إسرائيل"، والمقاومة الفلسطينيّة صراع أدمغة استخباري، إذ تستخدم "المخابرات الإسرائيلية" وسائل محدثة ومطوّرة بين حين وآخر لاختراق المجتمع الفلسطيني، منها أساليب ذ… تتمة »

هكذا توظف "إسرائيل" "حرب المعلومات" لتحقيق أهدافها

 الجمعة 19 نيسان 2019 - 10:01 ص

أوضحت ورقة بحثية "إسرائيلية"، أنّ "الجيش الإسرائيلي" يوظّف بشكل مكثف "حرب المعلومات" ضد "الأعداء"، بهدف تقليص الحاجة لاستخدام القوة العسكرية "الخشنة".
وذكرت الورقة الصادرة عن "مركز بيغن- السا… تتمة »